Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
Admin_Nb

في الغرب بضاعتان

Recommended Posts

إن في الغرب بضاعتين؛ بضاعة يزجيها إليكم, وبضاعة يَضِنُّ بها عليكم؛ فأما التي يزجي, فإنها تسلبكم أخلاقكم، وقيمكم، وتاريخكم، وشخصيتكم.
وأما التي يَضِنُّ, فهي سر تفوقه الماديّ عليكم؛ هي علمه وفنون صناعته "تكنولوجيته".
فما بالكم أقبلتم على التي يزجي, وتركتم التي بها يَضِنُّ, فما حصلتم غير القشور؛ غير الزبد, وتركتم ما ينفع الناس!
إن في خزائننا الجواهر, وإن علاها التراب من طول الزمن وكثرة الكيد, وإن ما عندهم سرابٌ خادعٌ, أو معدنٌ برَّاق, لكنه غير أصيل, فلا ينبغي أن نترك الجواهر في خزائننا؛ لنمد أيدينا للمعادن غير الأصيلة.

يقول الشاعر :
إن الجواهر في التراب جواهر ... والأسد في قفص الحديد أسود

ما ينبغي أن تكون اليد المتوضئة هي السفلى, واليد الأخرى هي العليا.
فكيف إذا كانت اليد المتوضئة تملك الجواهر, كيف ترضى أن تمتد, وأن تكون هي السفلى, وذلك لا يمنع من أن نستفيد بعلم الغرب وتجربته, من غير أن نهجر قيمنا، ومبادئا، وأخلاقنا، وعقيدتنا, من غير أن نترك ديننا, فلا نبيع ديننا ولو كان بالدنيا كلها!

منقول من كتاب أساليب الغزو الفكري للعالم الإسلامي (علي جريشة)
لو أحببت قراءة الكتاب فهو مفيد فعلا لكن أحيانا يذكر أحاديث ضعيفة مثل أحاديث فضل العرب ,
وربما نقل بعض الأحاديث بالمعنى
فتابع وراءه كل حديث وتثبت من نصه ومدى صحته
والله أعلم

Share this post


Link to post
Share on other sites

تســــ مجهود مميز شكراااااااااااااا لك ــــــلم ايدك
في انتظار القادم الجديد والمميز منك
تحياتى وتقديرى لعطائك الغير محدود

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.