Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
Light Life

دعوة عامة الى مسرحية ( النفـــــــاق )

Recommended Posts

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دعوة عامة الى مسرحية ( النفـــــــاق )

( يخادعون الله والذين آمنوا ومايخدعون الا انفسهم ومايشعرون )
صدق الله العظيم

دعوة عامة
لمشاهده مسرحية الرياء الإيجابي - يظنوه كذلك -
لعمالقة النجوم المنافقين والمخادعين
مجموعه مواقف حقيقية مختلفة تحدث فى الواقع المرئي
ها هى المسرحية تبدأ

يرفع الستار عن اول مشهد فى مسرحية الرياء
نفاق الأبناء على الأباء والأمهات فى الحيلة المدروسة لتحقيق مطلب من
ضمن المطالب عندهم
ويفرحوا الأباء والأمهات لذكاء ابنهم او بنتهم ويقوموا على الفور بتحقيق
المطلب المحنك والمدروس
بعيدا عن تعليمهم الأسلوب الأمثل فى الطلب مع اعتبار هذا الأسلوب
قديم وغير متداول
واسلوب الحيلة والخداع الأمثل والأجدد فى هذا الزمن الجميل !!!!

ثانى مشهد
تحقيق المصالح الشخصية فى جهات العمل المختصة لتسهيل المأمورية
مجموعه مجاملات ونفاق لكى نستدر عطف القائم على التنفيذ
وكلما زادت اهمية المصلحة زادت كمية النفاق والرياء
وهذا طبعا لأنه الأسلوب المفضل للشخص المتلقى

ثالث مشهد
كم المجاملات والتفاخر فى الحديث مع الطرف الناعم سواء زوجه
– خطيبه – حبيبه – صديقة
حدث ولا حرج لأنه معروف عن الأنثى تعشق الكلمات الرنانة المليئة
بالأعجاب والشكر والثناء
وبالرغم من ذكاء الأنثى لكنها تعشق هذه الكلمات وترفع الراية البيضاء
مع اول كلمه تسمعها
وهذا طبعا حسب نوع الأذن التى تسمع وليس للجميع

رابع مشهد
وما اكثر المشاهد ولكن المشهد الصعب جدا الذى لا يقارن بكل المشاهد الموجودة حاليا
على مسرح الحياة
هو الرياء مع الله سبحانه وتعالى
كثير من الناس يذكرون - يصلون ويذكون
وقليل منهم يتقون –


والكثير منهم للأسف يخافون ولا يصدقون
مع الله عز وجل

ثم مع البشر الذى هو من ضمنهم
يخادعون الله ولكن فى الحقيقة يخدعون انفسهم
يراءون ويمنعون ويشككون فى الفطرة التى خلقنا عليها
وبهذا المشهد الأخير نكون وصلنا لنهاية المسرحية
وليس نهاية الحقيقة


هذا ما اتصوره فى هذا الزمن الغير منصف للمتمسكين بالدين
والعقيدة وحسن الخلق
هؤلاء النوعية القليلة من البشر يعانون اشد العناء يتمسكون بالمبادئ
كما لو انهم

يمسكون الجمر

ويتلذذون به من شده التوهج والسخونة
يعانون ولكن يحمدون ويشكرون ويستغفرون
يسعدون بالانفرادية ولكن يتمتعون ويتمسكون بالأمل فى استقبال
يوم جديد لكى يزداد العدد
حتى لو كان واحد فقط المهم يزداد ويكبر

أخشى عليهم من خيبة الأمل فى نقصان الأعداد
ولكن املى فى الله كبير ان يضاعف الأعداد من الصادقين فى الأرض
ويزدادوا تمسكا وصلابة
فى مواجهه هذا النوع من الأمراض المتفشية فى المجتمع
الى ان يتم القضاء عليها كليه
ولا نترك لهم الفرصة للنماء والعلو


اللهم اجعل كلمه الحق هى العليا واجعل كلمه الرياء هى السفلى
والنصر للأسلام والمسلمين المتمسكين بالدين كما يجب
وكما قال الرسول عليه الصلاة والسلام
لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم
حتى يأتي أمر الله و هم كذلك\

تحياتي

Share this post


Link to post
Share on other sites


موضوع رآئــع بمــآ تحمله الكلمه من معنى
فالف شكرلهذآ طرح المميز
تحياتى وتقديرى

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.