Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
Light Life

مــهــرجــان تــشــويــه الــذات فـــي تــايــلــنــد - صــــور مـــؤلــــمة

Recommended Posts

بعض المعتقدات و الأديان الضالة يقوم اصحابها بتعذيب انفسهم بطرق عديدة وفي هذا الموضوع تشاهد احدى الطقوس التايلندية في إحدى الاحتفالات المخيفة , و يعود الإحتفال بهذا المهرجان إلى عام 1800 م والذي يبدأ أول يوم من الشهر القمري التاسع ويستمر عشرة أيام ويُسمى مهرجان تشويه الذات , ويلجأ التايلانديون إلى غرز الأدوات الحادة في وجوههم خلال مراسم الإحتفال بنية طرد الأرواح الشريرة وجلب الحظ السعيد خلال فعاليات مهرجان النباتيين السنوي.


للتحذير : الصور مؤلمة :
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I
I


مهرجان النباتيين فى تايلند احتفال غريب وله طقوس قاسية ومتوحشة فيعاقب المحتفلون الشيطان بايذاء انفسهم اشد ايذاء ، فلنرى صور رائعة لمهرجان غير رائع و تحذير لرقيقى القلب بعدم مشاهدة هذه الصور فهى لا تصلح لهم . تبلغ سكان الصينين الاصليين فى مدينة Phuket بتايلند حوالى ثلث السكان ، ويقيمون مهرجان سنوياً ” مهرجان النباتتين حيث يمارسون شعائر فى منتهى الغرابة والقسوة ن ورغم ذلك فان الملايين يحرصون على السفر خصيصاً لهذه المدينة النائية فى تايلند لحضور هذه المراسم والشعائر البشعة . ويقام المهرجان فى الشهر القمرى التاسع طبقاً للتقويم الصينى المعروف وفيه يمتنع السكان الصيينين الاصليين عن تناول اللحوم و الدجاج والخمور وممارسة اى متعة من متع الدنيا والذى يعد خطايا من وجهه نظرهم ، ثم يقومون بالتجمع وممارسة شعائر المهرجان المعروفة والتى يعتقد انها تعاقب الشيطان وتطرده من المدينة وتجلب لهم الحظ السعيد والثروات طول العام . ومن ضمن هذه الشعائر هى السير حفاة الاقدام على الفحم المشتعل والاستحمام بالزيت المغلى وصعود السلالم المصنوعة من شفرات حادة مدببة كما يقومون بثقب اجسادهم وبالذات وجوههم ثقوب واسعة وادخال فيها كافة انواع الاسلحة من الخناجر و السكاكين والابر والمسدسات واى نوع من الاسلحة يخطر على بال بشر . ويعتقد المحتفلون ان تحمل هذه الالام الفظيعة من شانها ان تقوى قوة احتمالهم و تصنع منهم رجالاً اقوياً تستطيعون مواجههة مصاعب الحياة طوال العام ، كما انه يجلب الحظ السعيد للقرية بأكملها .اما الذين يرفضون ثقب اجسادهم وتحمل هذه الالام الضارية فى مهرجان Prapheni Kin Jay “ مهرجان النباتتين ” عليه ان يختار طريقة معينة فى اخافة نفسه خوف عظيم حتى لا يضيع فرصة الحظ السعيد طوال العام . ويرجع الاحتفال بالمهرجان المؤلم الى عام 1825 وتستمر فعالياته المؤلمة 10 ايام كاملة يتخللها الألعاب النارية العالية والصاخبة والخطيرة والتى تساهم ايضاً فى طرد الشياطين والارواح الشريرة المتربصة بالسكان .المصدر:كل يوم

انظر الموضوع من هنا :











































الحمد لله الذي خلقنا مسلمون .

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.