Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
Light Life

ماهي المعلقات من الشعر

Recommended Posts

ماهي المعلقات من الشعر


التعريف المختصر الكامل للمعلقات من كافة الجوانب
كان فيما اثر من أشعار العرب ، ونقل إلينا من تراثهم الأدبي الحافل بضع قصائد من مطولات الشعر العربي ، وكانت من أدقه معنى ، وأبعده خيالا ، وأبرعه وزنا ، وأصدقه تصويرا للحياة ، التي كان يعيشها العرب في عصرهم قبل الإسلام ، ولهذا كله ولغيره عدها النقاد والرواة قديما قمة الشعر العربي وقد سميت بالمطولات ، وأما تسميتها المشهورة فهي المعلقات . نتناول نبذة عنها وعن أصحابها وبعض الأوجه الفنية فيها :

فالمعلقات لغة من العلق : وهو المال الذي يكرم عليك ، تضن به ، تقول : هذا علق مضنة . وما عليه علقة إذا لم يكن عليه ثياب فيها خير1 ، والعلق هو النفيس من كل شيء ، وفي حديث حذيفة : «فما بال هؤلاء الذين يسرقون أعلاقنا» أي نفائس أموالنا2 . والعلق هو كل ما علق3 .

وأما المعنى الاصطلاحي فالمعلقات : قصائد جاهلية بلغ عددها السبع أو العشر ـ على قول ـ برزت فيها خصائص الشعر الجاهلي بوضوح ، حتى عدت أفضل ما بلغنا عن الجاهليين من آثار أدبية4 .

والناظر إلى المعنيين اللغوي والاصطلاحي يجد العلاقة واضحة بينهما ، فهي قصائد نفيسة ذات قيمة كبيرة ، بلغت الذروة في اللغة ، وفي الخيال والفكر ، وفي الموسيقى وفي نضج التجربة ، وأصالة التعبير ، ولم يصل الشعر العربي الى ما وصل إليه في عصر المعلقات من غزل امرئ القيس ، وحماس المهلهل ، وفخر ابن كلثوم ، إلا بعد أن مر بأدوار ومراحل إعداد وتكوين طويلة .

وفي سبب تسميتها بالمعلقات هناك أقوال منها :

لأنهم استحسنوها وكتبوها بماء الذهب وعلقوها على الكعبة ، وهذا ما ذهب إليه ابن عبد ربه في العقد الفريد ، وابن رشيق وابن خلدون وغيرهم ، يقول صاحب العقد الفريد : «وقد بلغ من كلف العرب به (أي الشعر) وتفضيلها له أن عمدت إلى سبع قصائد تخيرتها من الشعر القديم ، فكتبتها بماء الذهب في القباطي المدرجة ، وعلقتها بين أستار الكعبة ، فمنه يقال : مذهبة امرئ القيس ، ومذهبة زهير ، والمذهبات سبع ، وقد يقال : المعلقات ، قال بعض المحدثين قصيدة له ويشبهها ببعض هذه القصائد التي ذكرت :

برزة تذكر في الحسـ ـن من الشعر المعلق

كل حرف نادر منـ ـها له وجه معشق5

أو لأن المراد منها المسمطات والمقلدات ، فإن من جاء بعدهم من الشعراء قلدهم في طريقتهم ، وهو رأي الدكتور شوقي ضيف وبعض آخر6 . أو أن الملك إذا ما استحسنها أمر بتعليقها في خزانته

Share this post


Link to post
Share on other sites

حقاً تستحق التقدير على هذا المجهود الرائع والكبير .. تحياتي لك

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.