Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
Save
نادي جامعة القاهرة للتعليم المفتوح
Hamdy Tawfik-manar9

الأطعمة القادرة على تقليص حجم المعدة

Recommended Posts

الأطعمة القادرة على تقليص حجم المعدة

هل تظنون أن شرائكم للأطعمة الفاخرة المخصصة لتذويب الدهون حول المعدة سيساعدكم حقاً؟قد تتفاجئون إن عرفتم أن ماء جوز الهند وثمار الأكاي أو أي من هذه الأطعمة الفاخرة لن تفيدكم بشيء أكثر من فائدة حمية خبز الذرة، والخبر الجيد بأن ما سنقدمه من الأطعمة المفيدة بإنقاص دهون المعدة ليست باهظة الثمن ولا تحتاج لمتسع كبير لتخزينها، فلقد تبين أن تناول البيض والفاصولياء والحليب قد يساعدك كأفضل دفاع ضد تراكم الدهون وسيشعرك بالشبع وبمقاطعة السعرات الحرارية الزائدة دون أن تدرك ذلك حتى. إلتزم بما يحتويه المطبخ من أطعمة وراقب كيف ستتخلص من الكيلوغرامات، إليكم تسع أطعمة ستخلصكم من السعرات الحرارية الزائدة والدهون المتراكمة--

>الحليب واللبن:

في دراسة أجريت لمجلة التغذية الطبية لعام 2010 تم الاستنتاج بأن شرب الحليب يضاعف خسارة الوزن، فقد استطاع الاشخاص الذين يشربون كأسين من الحليب يومياً أثناء نظام الحمية الغذائي من خسارة 12 كيلو غرام في ستة أشهرمقارنة مع أشخاص يتبعون الحمية دون شرب الحليب ولم يخسروا سوى 7 كيلو غرامات، وفي دراسة أخرى قد وجد بأن من يتبعون الحمية مع أكل ثلاث حصص من اللبن في اليوم قد خسروا 81% من دهون المعدة مقارنة مع الاشخاص الذين لا يتناولون اللبن.

ولكن ما هو السبب؟! يفسّر العلماء ذلك بأن ما يحتويه اللبن والحليب من الكالسيوم لا تقتصر فائدته في بناء العظام وتقويتها فقط بل ويخلصك من دهون المعدة حيث يمنع عملية تشكل الدهون.

حبوب الشوفان

قد لا ينال طبق عصيدة الشوفان إعجابكم ولكن نصف كوب منه خاصةً ذو الحبة الكاملة يحتوي على 15 غرام من الألياف التي تسد شعور الجوع لديكم وذلك مقابل 150 سعرة حرارية فقط، وهو بعكس العديد من الأطعمة المصنّعة فهو لا يسبب أي زيادة لنسبة الغلوكوز في الدم، وهذا ما يفسّر خسارة 2.4 من الدهون في المعدة لدى الاشخاص الذين يتبعون حمية الأطعمة ذات الحبوب الكاملة كالشوفان مقارنة مع الاشخاص الذين يأكلون الحبوب المصنّعة والمحسّنة، ولضمان الحصول على الألياف أضف إلى الشوفان ملعقتين من حبوب بذور الكتان فسوف تضيف نكهة لذيذة لوجبة الفطور.

الماكديميا:

قد أظهرت البحوث أن من يتناولون حفنة من المكسرات لمرة أو مرتين أسبوعياً هم أقل عرضة لإكتساب الوزن وتعدّ الماكديميا الاختيار الأفضل من بين المكسرات لأن كل 10 إلى 12 حبة منه تحتوي على 16.7 غرام من الدهون الاحادية الغير مشبعة وهي دهون مفيدة في تخفيف الشعور بالجوع وتخفف من دهون المعدة وتقلل من نسبة الكولسترول السيء وهي ذات فوائد أكثر من التي يمكن أن تحصل عليها من الدهون الاحادية الغير مشبعة المتواجدة في أطعمة أخرى كالأفوكادو واللوز، ولكن يجب الحذر من الكمية المتناولة لأن الماكديميا يحتوي على نسبة من السعرات الحرارية وكثرة تناولها سيزيد من توسّع الخصر.

<القرنبيط والبروكلي وغيرها من الألياف الخضراء:

إن الألياف الخضراء قادرة على تخليصك من الانتفاخات والتورمات لإحتوائها على الفوليت وهو فيتامين يساعدك في مقاومة الوزن الزائد، فلقد نشرت صحيفة التغذية البريطانية من خلال دراسة أجرتها بأن الأشخاص الذين يكتسبون نسب عالية من الفوليت يخسرون أكثر ب8.5 مرة من الوزن من الاشخاص الذين يتبعون للحمية، وللحصول على القدر الكافي واليومي من الفوليت اختر من هذه الخضراوات كالملفوف و ثمرة الكالي والكرنب والسلق.

البيض:

يعدّ البيض بروتين طبيعي مثالي للجسم، ففي دراسة لمجلة السمنة الدولية كانت النتيجة بأن الأشخاص الذين يتناولون 340 سعرة حرارية من البيض كوجبة فطور لخمسة أيام أسبوعياً ولثماني اسابيع قد خسروا بنسبة 65% أكثر من الاشخاص الذين قد تناولوا البيغل والتي تحتوي على القدر نفسه من السعرات الحرارية، حتى أن الاشخاص الذين تناولوا البيض لم يلاحظوا أي زيادة في نسبة الكولسترول أو الشحوم الثلاثية لديهم، ويشكل البيض مصدراً أساسياً للبروتين ذو تأثير أكبر في بناء العضلات من البروتين الذي يحتويه اللحم أو الحليب.

سواء كنتم تفضلونه مقلياً أو مسلوقاً تأكدوا من تناولكم لصفار البيض حيث يختزن الصفارغالبية نسبة البروتين.

اللحوم ( خاصة لحوم المراعي ):

من المتعارف عليه بأن نظن أن اللحوم هي السبب وراء السمنة، ولكن ذلك لا يعني بأن لحم الدجاج أفضل من لحم البقر، لذا للحد من السعرات الحرارية وتحديد شكل منطقة الخصر عليكم تناول لحوم الحيوانات التي تربى في المراعي سواء اللحوم البيضاء او الحمراء، لأن لحوم البقر التي تربى بتناولها للعشب تحتوي على نسبة 30% أقل من الدهون من غيرها من لحوم البقر التي تربى على العلف، وإن لحوم الدجاج تحتوي على نسبة 25% أقل من الدهون من لحوم الدجاج التي تربى بالمداجن.

حتى أن لحوم المراعي تحتوي على نسبة مرتفعة لمعززات الأيض كالأوميغا-3 وحمض اللينوليك الذي أثبت بأنه مقاوم لعملية تشكل الدهون في المعدة.

الشوكولا الداكنة اللون:

هناك خبر مفرح يخصّ الشوكولا الداكنة حيث يؤكد باحثون من جامعة كوبنهاغن بأن تناول قدر قليل منها يساعد في سدّ الشهية وتمنعك من تناول أطعمة دسمة أخرى سواء مالحة أو حلوة، كما وجدوا بأن تناولها قبل وجبة عشاء كالبيتزا يخفف نسبة تناولك ل 15% من السعرات الحرارية مقارنة بمن يتناولون الشوكولا المحتوية على الحليب.

والشوكولا الداكنة هي مصدر اساسي للدهون الأحادية الغير مشبعة التي تفيد في مقاومة تشكل الدهون في المعدة لذا يمكنك التمتع بالقليل منها.

الفاصولياء وغيرها من البقوليات:

إليكم هذه المعلومة التي ستفرح الجميع فلقد أشارت كل الأدلة إلى أن تناول هذه الأطعمة تساعد في التقليل من حجم القسم المتوسط من الجسم، وفي صحيفة كليّة التغذية الامريكية في عام 2008 قد نشرت دراسة تفيد بأن الأشخاص الذين يتناولون وجبة من الفاصولياء بشكل منتظم ضمن نظامهم الغذائي قد خسروا 6.6 كيلوغرام من منطقة الوسط(على الرغم من تناول 199 سعرة حرارية اكثر في اليوم) مقارنةً مع الاشخاص الذين امتنعوا عن تناولها، فهي على الرغم من أنها خالية من الدهون والكوليسترول ولكنها غنيّة بالألياف والبروتين،كما أنها تخفف من مستوى ضغط الدم.

الفستق:

إن كنت تريد التنويع في تناول المكسرات والتغييرعن تناول اللوز فجرّب تناول الفستق، فلقد جرت دراسة في جامعة كاليفورنيا وأفادت بأن الاشخاص الذين يتناولون الفستق كجزء من نظام الحمية لمدة ثلاثة أشهر قد خسروا بمعدل 10 إلى12 كيلو غرام.

والفستق له نفس فوائد اللوز لإحتوائه على الدهون الاحادية الغير مشبعة والألياف، وتناولها يضمن لك الحصول على فيتامين (ب6) والنحاس والمغنزيوم، بالإضافة إلى أنها تساعد في الحصول على معدة مسطّحة، وقد تم إثبات أن الفستق قادر على تخفيض نسبة الشحوم الثلاثية في الجسم.

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.