Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
سيوفي العراقي

صوت صفير البلبل / قصيدة للاصمعي

Recommended Posts

صوت صفير البلبل /قصيدة للاصمعي


كان
الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور يضيق على الشعراء فهو كان يحفظ القصيدة
من أول مرة يسمعها فيها فكان يدعي بأنه سمعها من قبل فبعد أن ينتهي الشاعر
من قول القصيدة يقوم الأمير بسرد القصيدة إليه و كان لديه غلام يحفظ
القصيدة بعد أن يسمعها مرتين فكان يأتي به ليسردها بعد أن يقولها الشاعر و
من ثم الخليفة و كان لديه جارية تحفظ القصيدة من المرة الثالثة فيأتي بها
لتسردها بعد الغلام ليؤكد للشاعر بأن القصيدة قد قيلت من قبل و هي في
الواقع من تاأليفه و كان يعمل هذا مع كل الشعراء فأصيب الشعراء بالخيبة و
الإحباط خاصة أن الخليفة كان قد وضع مكافأة للقصيدة التي لا يستطيع سردها
وزن ما كتبت عليه ذهبا فسمع الأصمعي بذلك فقال : إن بالأمر مكر . فأعد
قصيدة منوعة الكلمات وغريبة المعاني و لبس لبس الأعراب و تنكر حيث أنه كان
معروفاً لدى الأمير فدخل على الأمير وقال : إن لدي قصيدة أود أن ألقيها
عليك و لا أعتقد أنك سمعتها من قبل. فقال له الأمير هات ما عندك ، فألقى
عليه القصيدة التالية :

صوت صفير البلبلي *** هيج قلبي الثملي

الماء والزهر معا *** مع زهرِ لحظِ المٌقَلي

و أنت يا سيدَ لي *** وسيدي ومولي لي

فكم فكم تيمني *** غُزَيلٌ عقيقَلي

قطَّفتَه من وجنَةٍ *** من لثم ورد الخجلي

فقال لا لا لا لا لا *** وقد غدا مهرولي

والخُوذ مالت طربا *** من فعل هذا الرجلي

فولولت وولولت *** ولي ولي يا ويل لي

فقلت لا تولولي *** وبيني اللؤلؤ لي

قالت له حين كذا *** انهض وجد بالنقلي

وفتية سقونني *** قهوة كالعسل لي

شممتها بأنافي *** أزكى من القرنفلي

في وسط بستان حلي *** بالزهر والسرور لي

والعود دندن دنا لي *** والطبل طبطب طب لي

طب طبطب طب طبطب *** طب طبطب طبطب طب لي

والسقف سق سق سق لي *** والرقص قد طاب لي

شوى شوى وشاهش *** على ورق سفرجلي

وغرد القمري يصيح *** ملل في مللي

ولو تراني راكبا *** على حمار اهزلي

يمشي على ثلاثة *** كمشية العرنجلي

والناس ترجم جملي *** في السوق بالقلقللي

والكل كعكع كعِكَع *** خلفي ومن حويللي

لكن مشيت هاربا *** من خشية العقنقلي

إلى لقاء ملك *** معظم مبجلي

يأمر لي بخلعة *** حمراء كالدم دملي

اجر فيها ماشيا *** مبغددا للذيلي

انا الأديب الألمعي من *** حي ارض الموصلي

نظمت قطعا زخرفت *** يعجز عنها الأدبو لي

أقول في مطلعها *** صوت صفير البلبلي

حينها
أسقط في يد الأمير فقال : يا غلام يا جارية . قالوا : لم نسمع بها من قبل
يا مولاي. فقال الأمير : أحضر ما كتبتها عليه فنزنه و نعطيك وزنه ذهباً.
قال : ورثت عمود رخام من أبي و قد كتبتها عليه ، لا يحمله إلا عشرة من
الجند. فأحضروه فوزن الصندوق كله. فقال الوزير : يا أمير المؤمنين ما أظنه
إلا الأصمعي . فقال الأمير : أمط لثامك يا أعرابي. فأزال الأعرابي لثامه
فإذا به الأصمعي. فقال الأمير : أتفعل ذلك بأمير المؤمنين يا أصمعي؟! قال :
يا أمير المؤمنين قد قطعت رزق الشعراء بفعلك هذا. قال الأمير : أعد المال
يا أصمعي . قال : لا أعيده. قال الأمير : أعده . قال الأصمعي : بشرط . قال
الأمير : فما هو ؟ قال : أن تعطي الشعراء على نقلهم و مقولهم . قال الأمير :
لك ما تريد .


_________________
غنى النفس لمن يعقل * خير من غنى المال
وفضل الناس في الأنفس * ليس الفضل في الحال
[/size]

Share this post


Link to post
Share on other sites

تسلم علي المجهود الرائع
فى انتظار كل جديد منك
تقبلوا مرورى وتحياتى

Share this post


Link to post
Share on other sites

اسمح لي ابدي اعجابي بقلمك
وتميزك واسلوبك الراقي وتالقك
تحياتى وتقديرى على مجهودك الرائع

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.