Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
alfahloy-alfahloy

قصيدة الاستسقاء

Recommended Posts

قصيدة الاستسقاء
لفضيلة الشيخ سعود الشريم حفظه الله ورعاه ..
إمام وخطيب الحرم المكي ..

شرقت مرارةً وبكيت جمراً ... على فقدٍ لأيامٍ خوالي
لأيام بها الخيـرات طـراً ... بها آباؤنا حازوا المعالي
ونالوا من ذرا العلياء شأوا ً ... فصاروا في التدين خير آلِ
وكانوا كلما استسقوا لجدبٍ ... سقاهم ربهم إثر ابتهالِ
فأضحوا شامةً من بعد تيه ... وعموا بالصفا كل الفعالِ
كبير القوم لا يؤذي صغيراً ... وجل الناس للقرآن تالي
وأفقرهم تعففه شعار ... وأغنى القوم لا يشقى بمالِ
وكانوا عن حمى ديني حماةً ... وقد ضربوا لنا خير المثالِ
فصرنا بعدهم قومًا وحوشاً ... تناوش بعضنا بعضًا لقالِ
فأرقنا بمرقدنا ذنوبٌ ... ونخشى أن نُردَّ إلى سفالِ
ونلقى قحطنا في كل عامٍ ... فما بال الملا فينا وبالي
فإن الله ذو أخذٍ وبيلٍ ... شديد ربنا عند المحالِ
فآهٍ ثم آهٍ ثم آهٍ ... لأزمانٍ مضت مثل الخيالِ
ألا قوموا فندعوا اليوم ربًّا ... رحيمًا محسنًا برًّا بفالِ
ونبدأ في الدعا بالحمد إنا ... لنحمد بالغدو والآصالِ
إلهي إن في الأمطار شحًّا ... ونزرًا لا يدانيـه مقـالي
وإن الأرض تشكو اليوم جدبًا ... وتشكو غور ذا الماء الزلالِ
فأمست في رباع القوم قفرًا ... وعظمًا بين أنياب السعالِ
وماتت من بهائمنا ألوفٌ ... لأن السعر في الأعلاف غالي
وأقبلت الديار على بلاءٍ ... لعامٍ من صدى الأمطار خالي
إلهي ليس للأنعام عشبٌ ... لترعى في حواشيه الجزالِ
ولا نبتٌ يباس في ثراها ... ولا كلأٌ يرام على الجبـالِ
فأمست بعد طاوية بطونًا ... وباركةً بلا شـد العقـالِ
وصار الطير لا يلوي نزولا ... فلا ماء يرام إلى بلالي
أغثنا يا إله الكون إنا ... عبيد نبتغي حسن النوال
وإن بنا من اللأواء جهداَ ... وإنك عالم عن كل حال
فلا تمنع بذنب القوم قطرًا ... ولا تمنع عبادك من سجالِ
ألا رباه أرسلها رياحًا ... تقل بها من السحب الثقالِ
وسقها رحمةً في أرض قفرٍ ... تباكت طول أيامٍ عضالِ
ألا غيثًا مغيثًـا يا إلهي ... وسحًّا نافعًا يا ذا الجلالِ
هنيئًا في ثناياه مريئا ... مغيثا أو مريعا في الكمالِ
وأغدقه وأطبقه وجلل ... مواقع قطره بين التلال
لتحيي بلدةً ميتًا تعالت ... بها أصوات من في القحط بالِ
وتسقيه أناسيا كثيرا ... وأنعام غدت دون احتمال
فصب الماء في الآكام صبا ... وأنبت زرعنا فوق الرمال
وأحي الأرض بالخيرات دوما ... لتلزم قطرنا مثل الظلال
وتبلغ فرحةُ الإمطار دورًا ... مزملـةً بأنَّـات العيـالِ
فيشهد كل ملهوفٍ غياثًا ... بزخاتٍ كحبات اللآلي
ألا إنا دعوناك اضطرارًا ... وأنت لدعـوة المضطر والي
وإن قد رفعناها أكفًّـا فلا ... ترْدُدْ أكفًّا للسـؤالِ

Share this post


Link to post
Share on other sites









طرح .. رَآآئع.. وَجَ ـمِيْل
اسْتَمْتَعْ ـت ..بَيْن.. حُ ـرُوْفِكـ.. الْرَّآآقِيَة
اشْكُرُكـ.. عَ ـلَى.. جِ ـمَآآل ..اخْتِيَآآرِكـ
مَآنُنَحْ ـرِم.. مِن.. جَ ـدِيِدَكـ ابَدَآآ
وِدّي.. وَإحْ ـتِرَآآمِي..لَكـ










Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.