Jump to content
أحلى نادي لأحلى أعضاء
Search In
  • More options...
Find results that contain...
Find results in...
Save
نادي جامعة القاهرة للتعليم المفتوح
حواس

حينما يكون العلم ذا أهمية : أخطر و أطول طرق تؤدي إلى المدرسة في العالم

Recommended Posts



ما تراه ليس تدريبً و لا حتى رحلة إستكشافية في الغابة لأحدى برامج المشاهير العالمين … بل ما تراه و ستراه هو أخطر و أطول طرق تؤدي إلى المدرسة في العالم .. لتفهم أكثر تابع معنا:


فحينما يكون العلم و التعلم عند الكثير من الفقراء ذا أهمية عظمى لن يوقفه أي شيء و لن يجلعه أي شيء مستحيلاً أمام هؤولاء الأطفال الصغار. ففي جزيرة سومطرة التي تقع في أندونيسيا يقطع جميع أطفالها أو التلاميذ 7 أميال مشياً على أقدامهم من خلال الغابات الكثيفة لتواجههم بعدها أخطر العوائق في العالم و هي عبور و تسلق الأسلاك و التي ترتفع لمسافة 30 قدم عن مياه الأنهار و التي قد كانت منذ سنوات جسوراً تدمرت بفعل الأمطار الغزيرة .. ليصلوا بالنهاية بعد رحلة متعبه إلى مدرستهم البعيدة في بلدة بادانج .


و كما تشاهدون في الصور يحتاج أطفال إلى الحفاظ على توازنهم من خلال المشي بشكل بطيء على الأسلاك في حين أنها تتأرجح بفعل الرياح و في الكثير من أحيان يواجهون أمطار الغزيرة و التي تحول بينهم و بين ذهابهم إلى مدارسهم ..





أعتقد بأنها مؤلمة و تدل على حرص هؤلاء الأطفال و أهاليهم على العلم و التعلم (أعجبني كثيراً بأنهم مسلمون )


و هذه الصين …


لحظة … نحن لم ننتهي بعد فهذه الطريق ليست أقل خطورة من سابقتها .. فهذه قد تكون أطول طريق منحدره و متعرجة و غير مستقرة (أخطر) في العالم .. و التي أيضا لم تشكل أي عائق أمام إرادة هؤلاء الأطفال الفقراء (الشجعان) الذين يعيشون في قرية Genguan الجبلية و التي تقع غرب مدينة الصين.

يقطع أطفال و تلامذة مدرسة بانبو الابتدائية (نعم الإبتدائية فما تشاهدهم هم أطفال) العديد من الجبال و المنحدرات الجبلية الخطرة لمسافة أميال مشياً على أقدامهم … ليصلوا بالنهاية لمدرستهم بعد رحلة خطرة تستغرق منهم ساعة واحدة في كل مرة يذهبون بها إلى المدرسة. و التي يضطر بعضهم إلى البقاء في المدرسة أو قرية قريبة من المدرسة ليدرسون بالقرب منها حتى يحين وقت فصل الصيف فيرجعون إلى أهلهم بعد مدة طويلة من التعب و البعد و التعلم..





حقاً إنهم نماذج رائعة يجب الإقتداء بها و التعلم منها ..ألا تعتقد ذلك؟





ما رأيك بما شاهدته ؟؟

Share this post


Link to post
Share on other sites
شوفوا الشعوب العايزة فعلا تتقدم ، ناهيك عن القوة العسكرية و الاقتصادية للعملاق الصيني. في اقل من مائة عام تحولوا من شعب علي حافة الانهيار و الجوع و الفقر الي قوة عظمي. ولو حد يقرأ عن الاحتلال الياباني و ماذا فعلوا في الصين هيفهم

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now

×
×
  • Create New...

Important Information

We have placed cookies on your device to help make this website better. You can adjust your cookie settings, otherwise we'll assume you're okay to continue.